المساعد الشخصي الرقمي

عرض الإصدار الكامل : زراعة الفطر والكماة


Intsar Bashir
15-03-2011, 12:48 AM
الكماة :


الكماة من سلالة الفطريات ولكنها تنمو تحت سطح التربة . تتميز الكماة بمذاقها الطيب واسعارها العالية .
يعيش الكماة على جذور عدد من الاشجار , بطريقة التكافل ,اهمها شجر السنديان والبندق واخيرا تمت التجارب بنجاح
على اشجار الزيتون , طريقة الزراعة تتم بطريقة محددة يمكن اختصارها بتلقيح الجذور بميسيليوم الكماة ولكن ضهور الثمار يستغرق فترة طويلة واكن عندما تضهر الثمار تستمر
قد يستغرق وقتا طويل نسبيا وعندما تثمر الكماة تستمر بالاثمار طالما كانت الشجرة بصحة جيدة . في مناطقنا يمكن
ان ينمو الكماة ولكن شرط توفر ارض كلسية من ضمن شروط اخرى .
اما ثمار الكماة البرية تنمو بمواسم محددة نتيجة وجود البذور في التربة والناتجة من فضلات الحيوانات والتي تتميز
بحاسة شم قوية بامكانها ان تحدد وجود الكماة تحت التربة فتقوم بحفر التربة للوصول اليها .
في اوروبا تستعمل الكلاب المدربة او الخنازير لصيد الكماة في الغابات والبراري .

الكماة يزرع على جذور عدد من الاشجار ( حسب مناخ كل منطقة ونوعية التربة ) ولكنها الانسب في صحاري العراق وسوريا والاردن وشمال المملكة السعودية ربما الزيتون والسدر وغيرها من افضل الاشجار
وعندما تنضج الشجرة , الثمار تكون مزدوجة , حيث ثمار الشجرة على الاغصان وثمار الفطر تحت الارض بين الجذور في نفس الشجرة , . تتم زراعة الكماة بتلقيح جذور الشجرة ببذور الكماة بطريقة علمية محددة ثم تزرع الشجرة ولكن الارض لها مواصفات وطريقة الزراعة والرعاية والسقاية لها اصول محددة , كلفتها ليست كبيرة ولكنها تحتاج الى اراضي شاسعة . زراعة الكماة جيدة للافراد الذين يملكون قطاعات واسعة من الاراضي , صحراوية ولكنها ترابية , او ان يتم ضمان اراض الدولة الصحراوية بكميات كبيرة وزراعتها كماة حيث تقاوم التصحر وتحافظ على ثبات التربة ومنع الغبار وتحسين البيئة . عالميا الطلب على الكماة يتزايد والانتاج محدود جدا .
زراعة الكماة :
مساحات بعشرات الكيلومترات المربعة يمكن زراعتها باشجار ملقحة بالكماة , كما ان المياه بكميات معقولة مطلوبة للنمو. توفير المياه يمكن تامينه من الأبار الجوفية او من تجميع مياه الامطار او غيرها من الوسائل المتوفرة .
تسويق الانتاج : هناك شركات عالمية تقوم بشراء الانتاج للتصنيع او التسويق الطازج او التعليب .


لكماة السوداء اللون من افظل انواع الكماة واغلاها ثمنا .

تعتبر الكمأة من الأغذية العزيزة التي حرص الإنسان على شرائها عند توفرها بالأسواق حتى وإن كان ثمنها باهظاً، فهي ذات محتوى بروتيني متوسط بين اللحوم والخضار البقولية، كما أنها تتمتع بمحتوى عال من الأملاح المعدنية والفيتامينات، وذات طعم ونكهة فريدتين تتفتحان عند الطبخ. لذا فقد اجتهدت ربات البيوت بالتفنن بطبخها وتنويع أشكال تقديمها بما يتناسب ومكانتها على المائدة.
الكمأة تنموان ً في البوادي والغابات حيث تصل البذور الى مواقع بعيدة اما بوسطة الرياح او الحيوانات البرية حيث يقوم الإنسان بجمعها. وبفضل الابحاث والدراسات اصبح بامكاننا زراعة الكماة في مواقع محددة وتحت ظروف محددة , توسع بزراعتها فأنشأ المزارع الضخمة ً لإنتاجها، حتى أصبحت تشكل إحدى المنتجات الزراعية الهامة في معظم دول الغرب خصوصاً في إيطاليا وفرنسا وفي بعض دول شرق آسيا.

يتبع

Intsar Bashir
15-03-2011, 12:55 AM
زراعة الفطر

- بدائل تربة الغطاء : Casing soile alternatives
من التحديات التي تواجه انتاج الفطر هي الكلفة الانتاجية , هناك عدد من الخطوات الضرورية للحد من الكلفة الانتاجية من هذه الخطوات : كلفة تربة الغطاء والتي تستورد من الخارج بكلاف عالية
ولكن هناك عدد من المواد التي يمكن استعمالها كتربة للغطاء , المواد المذكورة كلفتها منخفضة جدا او مجانية ولكنها تحتاج الى عناية ,

وسائل مكافحة الامراض والآفات> 'طرق بيولوجية وكيميائية . : Biological and chemical Control of Mushroom Pests and diseases

2- كذالك من خطوات خفض الكلفة الانتاجية المواد المستعملة لمكافحة الامراض والأفات التي قد تصيب الانتاج , حيث يكون الخسارة او الاكلاف الاضافية تكون في فقدان بعض الانتاج اضافة الى كلفة الادوية
والوقت في المكافحة وازالة التربة المصابة بالتلوث . يمكن تجنب تلك الاكلاف والتحكم بالامراض والافات والاصابات بواسطة الوسائل البيولوجية والكيميائية وغيرها من الوسائل التي توفر الكثير من التكاليف .

المركز الوطني البريطاني للسموم نشر منذ فترة " كما كل عام في فصل الخريف حيث موسم التحطيب وصيد الفطر البري " توجيهات لهواة جمع الفطر في البراري وجمع الاعشاب البرية تحذرهم فيها
تجنب ثمار الفطر البري السام وعدم تناوله في كل الاحوال , خاصة ان هناك انواع لاتزول السمية بالطبخ ولا باية وسيلة اخرى , التحذير نشر في بريطانيا رغم ان هواة صيد الفطر البري في بريطانيا
يتميزون بخبرة واطلاع واسع , وقد اشار تقرير لقسم الطواري لبعض المستشفيات تزايد عدد حالات التسمم الواردة اليه في موسم الخريف من كل عام .
مجموعة الابحاث تتابع باهتمام تقارير ذكرت بامكانية استخدام نفايات النخيل في انتاج الفطر , وقد قررت التركيز على دراسة انتاج الفطر باستخدام نفايات النخيل وطرق معالجتها :
فقد دلت الدراسات اخيرا ان نفايات النخيل يمكن استثمارها لانتاج الفطر الابيض ومن ثم النفايات الناتجة يمكن استخدامها بصفة مخصبات للتربة . الابحاث والدراسات لازالت في بداياتها الاولى . نامل ان تكون النتائج
مشجعة .

يتبع

Intsar Bashir
15-03-2011, 12:56 AM
لتهوية في غرف الانتاج عملية دقيقة جدا :

التهوية يجب ان تبقى في الحد الادنى لغاية انتشار الميسيليوم ووصوله لسطح الغطاء . ولكن عند ضهور براعم الفطر بحجم راس الدبوس يجب ايقاف عملية السقي .وخفض تركيز ثاني اوكسيد الكاربون .

نوعان من مشاريع انتاج الفطر يمكن ان يحصل :

-- مزارع عادية تتميز بتراجع مستمر . هي اقرب اليها زريبة ابقار من مزرعة فطر .
- - مزارع نموذجية حديثه ومتطورة تتميز في نمو مستمر :

1- النوع الاول التقليدي العادي المبنى على المعلومات السطحية والعادية , المشرفون عليها او اصحابها ربما يملكون القليل من المعرفة التقنية والعلمية او انهم يدعون ذالك او يسترقون بعض المعلومات من هنا وهناك , هذا النوع قد تستمر المزرعة لعدد من الاشهر او السنين ربما بجودة متوسطة او رديئة ثم يتم اغلاقها لتراكم الملوثات اوتراجع الانتاج لاسباب يجهلونها او زيادة كلفة الانتاج تراكم هذه الاسباب تستدعي اغلاقها والاستغناء عنها , كما حصل لعدد ما يزيد عن 60 مزرعة منذ العام 1998 ولغاية اليوم .

Intsar Bashir
15-03-2011, 12:57 AM
2- النوع النموذجي المبني على اسس علمية ومتابعة يومية وباشراف اختصاصيين لتحديث كافة الجوانب التقنية واجراءات الاستدامة والجودة نحتفظ بطبيعتها وطريقة تنفيذها طي الكتمان لغاية ضهور مستثمرين يستحقون هذا النوع من المزارع .

الكومبوست المادة الاولية لزراعة الفطر .

معامل انتاج الكومبوست :
تعتبر معامل انتاج الكومبوست من الصناعات المجدية حيث ان الطن الواحد من التبن ينتج
حوالي 4 طن من الكومبوست وبارباح عالية . في لبنان هناك طلب متزايد على الكومبوست
( لزراعة الفطر ) ولكن في لبنان يتم استير ا د الكومبوست باسعار عالية نسبيا رغم ان انتاجها
محليا بسيط جدا .

يتبع

Intsar Bashir
15-03-2011, 12:58 AM
كلفة زراعة الفطر والمردود المادي :

هناك طرق متعددة لزراعة الفطر والحصول على مردود جيد , ذالك يعتمد على عوامل عدة منها :
- المعدات والادوات والوسائل المستخدمة في الزراعة .
- نوع الفطر المراد زراعته .
- النظام المتبع في الزراعة .
- موقع زراعة الفطر " المناطق الجبلية تقل كلفة الزراعة عن الساحل في لبنان " .
- المواد الاولية وقربها او بعدها عن المزرعة .
حجم الانتاج يلعب دور مهم في زيادة المردود المادي حيث كلما كان كمية الانتاج اكبر كلما يزداد المردود .
حجم الانتاج للمتر المرابع يعتمد على عوامل عدة منها :
- جودة الكومبوست .
- جودة البذور المستعملة .
- الالمام الكافي لعملية الانتاج بكل مراحلها .
الكلفة الرئيسية في مشروع انتاج الفطر الابيض يكون لكلفة المعدات والمكائن المستعملة حيث ان المعدات والمكائن الحديثة تؤمن جودة عالية وتجانس كبير في عملية انتاج الكومبوست اضافة الى رعاية دقيقة لنمو الانتاج وجودة الانتاج .ثم زيادة الانتاج حيث يتراوح 10 - 33 كغم / متر المربع من الرفوف .

يتبع

Intsar Bashir
15-03-2011, 12:59 AM
كيف نحضر الكومبوست Compost

فكرة عامة عن تحضير الكومبوست :
عملية التحضير دقيقة جدا أي خطا بسيط لا تضهر نتائجه حالا وانما بعد فتر لا تقل عن 8 اسابيع عندما لا نجد انتاجا او انتاج قليل او جودة متدنية . مراحل التحضير :
- المرحلة الاولى : يجب ان يشبع قش القمح بالماء بعد ان تفتح البالات على ارضية نظيفة ومسطحة لفترة لا تقل عن يوم واحد وان يجمع الماء الفائض " ان وجد " في بركة خاصة مكشوفة لكي يعاد استعمالها للرش المواد , المواد التي تستعمل هي بصورة مبدئية هي القش + واليوريا " او احد البدائل النتروجينية المتوفرة " + والكلس + الماء , الكميات حسب معادلة محددة ومدروسة بحيث ينتج عنها كومبوست يحوي نتروجين بنسبة ( % 7 , 1 - 5, 1 ) .
تتم عملية الخلط في الهواء المفتوح ولكن دون اشعة الشمس او المطر , تجمع الكمية على شكل كومة مسطحة وترش بالماء كلما دعت الحاجة دون ان يؤدي ذالك الى تسرب الماء الى خارج مساحة الخليط . ثم يتم تدوير الخليط
مرة كل 48 ساعة , الخلط اذا كان يدويا يجب ان يتم بشكل متجانس بشكل دقيق , رغم ان المكائن الخاصة بالتدوير والمعدة لهذه الغاية تقوم بالخلط بكفاءة عالية , تستمر المرحلة الاولى فترة لا تقل عن 14 يوما , اما المواد المذكورة تضاف بالتدريج حيث يخلط ويرطب القش اولا ثم يضاف له اليوريا او روث الدواجن ثم يضاف الكلس ويتم الخلط مرة كل 48 ساعة . في نهاية المرحلة يجب ان يكون الكومبوست ذات محتوى ماء 68 - 74 % , وذات لون بني فاتح ورائحة امونيا قوية . عندها ينقل للمرحلة الثانية من التخمير .
-المرحلة الثانية : ينقل الكومبوست بواسطة قشاط ناقل خاص الى نفق التعقيم للتخلص من الامونيا والبسترة بدرجة حوالي 60 مئوية لفترة حوالي 3 ساعات ثم تخفض الحرارة بالتدريج لغاية اختفاء غاز الامونيا تماما , تستغرق العملية حوالي اسبوع ثم ينقل الكومبوست المعقم الى غرفة معقمة ونظيفة جدا تسمى غرفة التلقيح حيث يخلط الكومبوست المعقم بالبذور ( 7 لتر من البذور لكل طن من الكومبوست ) . بذور الفطر هي عبارة عن حبوب القمح او الشعير مغطاة بالميسيليوم الفطر , البذور لها فترة صلاحية لا تتعدى الشهران حيث يفضل استعمال البذور قبل انتهاء مدة صلاحيتها .
بعد انتهاء المرحلة الثانية لدينا خياران الاول ان ينقل الكومبوست المعقم والملقح بالبذور الى غرف الانتاج ويرصف على الرفوف بسماكة 18 سم او ينقل الى فرن آخر للمرحلة الثالثة حيث يتم تنمية الميسيليوم بالكامل خلا فترة لا تتعدى الاسبوعان ثم بعد ذالك ينقل الى غرف الانتاج للمرحلة الرابعة وهي التغطية وظهور البراعم الفطر .
ولكن يفضل توزيع الكومبوست مباشرة بعد انتهاء المرحلة الثانية بعد ان يلقح الى رفوف غرف الانتاج ويترك هناك بدرجة حرارة 25 مئوية ورطوبة نسبية 95 % ثم اغلاق الغرفة باحكام وتشغيل نظام تدوير الهواء مع وجود مجسات الحرارة والرطوبة لكي يتم انتشار الميسيليوم خلال الكومبوست خلال فترة تتراوح ما بين 2-- 3 أسابيع ,
بعد ان ينتشر بياض الميسيليوم على الكومبوست خلال فترة اسبوعان تقريبا تتم تغطيته بتربة الغطاء ( عبارة عن ترب بنسبة تزيد عن 90 % و حوالي 20 % كلس ) وبسماكة 5 سم ( درجة الحموضة 7 - 5, 8 ) تربة الغطاء يجب تعقيمها بشكل دقيق ثم تشبع بالماء لان وضيفتها الاساسية تزويد الثمار بالماء وحماية الكومبوست من الجفاف . ثم بعد ذالك من المفترض ضهور البراعم الثمار في اليوم 7 - 10 من تاريخ التغطية . عملية القطاف تستمر لفترة اربعة الى خمسة اسابيع . جميع العمليات المذورة وخلال كافة المراحل يجب ان تتم في اجواء وبيئة معقمة ونظيفة جدا .


يتبع

Intsar Bashir
15-03-2011, 01:00 AM
زراعة الفطر الصدفي :
العوامل الخارجية التي تحث على الاثمار تتضمن التالي :
- التغيير في درجة الحرارة - تغيير الرطوب النسبية - محتوى الماء - تركيبة الغازات في المحيط
- الاضاءة والغداء , كما ان الاضاءة يمكن ان تروج لضهور البراعم الاولية للفطر , الاثمار يتطلب اضاءة تتراوح بين 80 - 120 لوكس " lux
اما الاضاءة 330 - 520 wavelenth الاكثر فعالية لضهور البراعم الاولية او ما يسمى primordia
- درجة الحرارة المثلى لمرحلة الحضانة 20 25 درجة مئوية .
- الرطوبة النسبية المثلى لمرحلة الاثمار 85 - 95 % .
- محتوى الماء لمرحلة الحضانة 65 - 75 % .
- الرطوبة النسبية خلال مرحلة نمو الثمار 85 - 75 %
- الاحد الادنى للرطوبة النسبية 45 % حيث يموت الميسيليوم في حال اقل من دالك .
________________________________________
مرت زراعة الفطر بمواحل متعددة على مدى التاريخ ولكن ما يهمنا منها هو من القرن السابع عشر ولغاية اليوم >
بدأت زراعة الفطر في العالم الغربي خلال القرن السابع عشر ايام نابليون , حيث بدأت زراعة الفطر هناك في ا
لكهوف والمغاور ومقالع الفحم والكلس , ولم تكن الكمية كبيرة مقارنتا بما هو اليوم ولكن بدأ الانتاج يتطور وبدا
التصدير الى بريطانيا وقد اعجب الشعب الانكليزي بنكهة وطعم الفطر , حينها بدأوا محاولة الزراعة في بلدهم ومن
ثم بدأ التصدير الى الولايات المتحدة عبر الاطلسي . خلال اوائل القرن الماضي بدأت محاولات الزراعة في الولايات ا
لمتحدة من خلال استثمارات كبيرة .
زراعة الفطر الصدفي على اوراق الموز : يجب ملاحظة ان هناك طرق عدة لزراعة الفطر الصدفي .

لغرض خفض الكلفة وزيادة الانتاج والربح نقترح زراعة الفطر الصدفي على اوراق الموز المجفف .

يتبع

Intsar Bashir
15-03-2011, 01:02 AM
مزارع الفطر الكبرى :

تتكون المزارع الكبرى للفطر الابيض من قسمين رئيسيين :
القسم الاول :
والاهم هو لانتاج الكومبوست او ما يسمى الوسط الزراعي للفطر ويتميز قسم انتاج الكومبوست بموقع مدروس ومناسب وفي موقع منخفض للحماية من التيارات الهوائية . الكومبوست عبارة عن قش القمح + الكلس + الماء + اليوريا او روث الدواجن او اي مصدر آخر للنتروجن , تخلط المواد حسب فورمولا خاصة تؤمن نسبة نتروجين في الخليط تتراوح بين
% 7 , 1 - 5, 1
عملية التخمير في عملية اعداد الكومبوست تتم خلال مرحلتين اولى وثانية , في المرحلة الاولى هناك التخمير الهوائي
وتتم في ارضية مفتوحة الجوانب وتستغرق حوالي اسبوعان .
في المرحلة الثانية يتم التخمير في افران مغلقة لغرض التعقيم وازالة الامونيا والتخلص من البكتريا الضارة وتستغرق اسبوع واحد .
ونود ان نشير هنا بان التخمير لا يتم اذا كانت الكميات قليلة نسبيا , ولان عملية التخمير دقيقة ومعرضة للخطأ يفضل شراء الكومبوست او الوسط من معامل متخصصة .
الكومبوست المستورد يتم استيراده بواسطة حاويات مبردة وهي صالحة لفترة محددة , الطن الواحد من الكومبوست المبرد الجاهز يمكن ان يغطي حوالي 10 - 12 متر مربع من الرفوف .

القسم الثاني : الفطر الابيض
غرف الانتاج : والتي يجب ان يتم اختيار موقعها وتصميمها بعناية بالغة , لان اي نقص بسيط يمكن ان تؤدي الى مشاكل عدة او قلة الانتاج او الاصابة بامراض وملوثات . غرف الانتاج تحوي في داخلها التجهيزات التالية :
- صفان من الرفوف المعدنية - عربة القطاف معلقة بالرفوف ومتحركة حول الرفوف .
- وحدة تكييف الهواء والرطوبة والحرارة والسيطرة على كمية الهواء الداخلة الى الغرفة اضافة الى فلترات .
- يجب تزويد كل غرفة بالماء الساخن للتدفئة , ماء بارد للتبريد , بخار للرطوبة , وماء نظيف للغسيل , بخار لغرض التعقيم العام في نهاية دورة الانتاج . " هناك خمسة دورات انتاجية خلال السنة الواحدة - انتاج طوال ايام السنة دون انقطاع "
- كل غرفة انتاج لها بابان , الاولى صغيرة لغرض الدخول والخروج من اجل القطاف والمراقبة والتنظيف . والثانية كبيرة لغرض تعبئة الرفوف بالوسط الزراعي وازالة الوسط في نهاية دورة الانتاج والتي تعتمد على نوع الكومبوست المستعمل , حيث دورة الانتاج يمكن ان تمتد 9-12 اسبوع في حال استعملنا كومبوست مرحلة ثانية " وسط مخمر - معقم - ملقح " ويمكن ان تمتد الى 6- 7 أسابيع اذا استعملنا كومبوست مرحلة ثالثة " وسط مخمر - معقم - ملقح ونامي " .

الاقسام الاخرى الملحقة بمزرعة الفطر الابيض والصدفي والشيتاكي هي :
- غرفة تبريد لحفظ الانتاج بعد القطاف مباشرة . - صالة للتنظيف والتصنيف والتوصيب والتعبئة .
- مستودع للمواد المعقمة والمطهرة - مستودع لمواد التوضيب والعدة اللازمة .
- معمل تعليب الانتاج في حال كان الانتاج كبيرا . حيث يتم تعليب الانتاج بمعدل لغاية 1500 علبة في الساعة .

يتبع

Intsar Bashir
15-03-2011, 01:03 AM
لخطوات الاولية الأساسية لانتاج الفطر الأبيض - Agaricus bisporuse :

تتضمن عملية انتاج الفطر الابيض عدد من الخطوات الاساسية رغم ان تفاصيل العمليات ضمن الخطوات الاساسية معقدة الى حد ما وتحتاج الى دقة كبيرة وممارسة طويلة . الخطوات الاساسية تؤسس لنظام انتاجي متكامل للهواة والمحترفين .
اهمية انتاج الفطرنابعة من اهميته في السوق والطلب المتزايد , والطلب المتزايد على الفطر مرجعه الى قيمته الغذائية والطبية والصحية والاقتصادية , الفطر كان ولا يزال غذاء الطبقة المتوسطة فما فوق منذ آلاف السنين نظرا لكلفته العالية نسبيا .
من الناحية الاقتصادية يعتبر الفطر من اهم المنتجات الزراعية نظرا لمردوده العالي نسبيا مقارنتا مع باقي المنتجات , حيث ان الطلب عليه في ارتفاع مستمر وهناك نمو استهلاكي سنوي لا يقل عن 19 % , اما احد اسباب ارتفاع سعره هو الطلب لمتزايد والانتاج المتواضع " في لبنان خاصة " . كما ان الطلب في تزايد حيث انه كلما تعرف المستهلك على مزايا الفطرالصحية لغذائية عن كثب كلما زاد الطلب .

المواد الأولية :

المواد الاساسية لانتاج للفطر هي قش القمح والنفايات الزراعية بشكل عام كما ان القش والتبن المستعمل في اسطبلات
الخيول تعتبر من افضل المواد لانتاج الفطر الابيض .

الخطوات الاساسية لانتاج الفطر الابيض :

1- التخمير مرحلة اولى : تتم هذه العملية في الهواء المفتوح , احدى اهدافها ازالة الطبقة الشمعية التي تغطي القش وتسهيل تفككها وتفسيخها " تخمير المواد الاولية مع اضافة بعض المواد المساعدة والضرورية كاليوريا والكلس وغيرها .

2- التخمير مرحلة ثانية : وتتم في افران خاصة . الهدف منها ازالة الجراثيم والاحياء الغير مرغوب بها والمحافظة على الاحياء المطلوبة وكذالك ازالة الأمونيا .

3- مرحلة التلقيح : يجب ان تتم في غرف مغلقة ومعقمة للغاية , وتتضمن خلط البذور بالوسط بعد الانتهاء من تعقيمه وبالكمية المحددة بدقة .

المرحلة التالية بعد التلقيح هي مرحلة انتشار الميسيليوم على الوسط بالكامل , حيث يترك الوسط بعد التلقيح في غرف
الانتاج بحرارة لا تقل عن 25 درجة مئوية ورطوبة لا تقل عن 90 % وتغطية سطح الكومبوست بالورق او النايلون لمنع الجفاف زيادة تركيز ثاني اوكسيد الكاربون . عملية انتشار الميسيليوم تستغرق حوالي 2- 3 أسابيع .

4- مرحلة التغطية : وتتضمن تغطية الطبقة السطحية بعد انتشار الميسيليوم في الوسط .

5- مرحلة ضهور البراعم الولية ثم نموها لتصبح ثمار بالغة .
6- مرحلة الانناج والاثمار والقطاف . القطاف يجب ان يتم باسلوب محدد يكفل تناسق الثمر من حيث البلوغ والحجم .

المراحل المذكورة هي حسب التسلسل العملي للعمليات الانتاجية .

مرحلة انتاج الوسط " الكومبوست " تتضمن مرحلتين مرحلة اولى تتم في الهواء الطلق , تستغرق العملية من
7 - 14 يوم , تعتمد علة طبيعة المواد المستعملية ودقة المتابعة .

المرحلة الثانية من انتاج الوسط تتم داخل افران خاصة معدة لهذه الغاية .


انتاج الوسط تتم خلال عمليات معقدة ا لى حد ما وتحتاج الى آليات ومعدات تقنية ثقيلة قد لا تكون في متناول المزارعين الصغار , كما انها تحتاج الى ارض واسعة نسبيا " حسب كمية الوسط المطلوبة . لذا فان الوسط الزراعي للفطر يفضل الحصول عليه جاهز من معامل متخصصة لهذه الغاية توفيرا للوقت وضمان للجودة , لان الجودة هو العامل الرئيسي الذي يضمن كمية وجودة الانتاج . عملية الانتاج الذاتي للوسط غير ممكنة لصغار المنتجين لعدد من الاسباب , منها ان عملية التخمير لا تتم بشكل جيد اذا كانت الكمية قليلة نسبيا , ثم انه اقل خطأ بسيط يؤخر العملية 3 - 4 أسابيع .
الوسط الزراعي للفطر يجب ان يكون غني بالمكملات الازوتية وكمية من الكلس .

في الدول المتقدمة يتم انتاج الفطر الابيض من خلال ثلاث عناصر اساسية :

1- معامل لانتاج البذور والذي يتم في مختبرات متطورة والمام تقني كافي .
2- معامل لانتاج الوسط " الكومبوست " .
3- معامل خاصة لانتاج وتربية الفطر .

كل من هذه المعامل الثلاث تعمل في مجال اختصاصها فقط وبشكل مستقل وبالتالي تركز جهودها على جودة الانتاج .

فالعملية الانتاجية للفطر في الدول المتقدمة تتم من خلال المعامل الثلاث , معامل انتاج الفطر تشتري الوسط من المعمل
المتخصصة لانتاج الوسط وتشتري البذور من المعامل المتخصصة وهي تعمل على رعاية وتربية الانتاج بشكل دقيق لضمان أفضل انتاج .


يتبع

Intsar Bashir
15-03-2011, 01:04 AM
انتاج الفطر :

انتاج الفطر يحتاج الى رعاية دقيقة ومتابعة مستمرة , كم ان العمل يجب ان يتم في اجواء غاية في التعقيم والنظافة
خاصة فيما يتعلق بالافراد والادوات والمواد والتجهيزات والآليات .

انتاج المتر المربع من الرفوف :

ينتج المتر المربع من الوسط الزراعي بسماكة 18 - 20 سم كمية تتراوح بين 10 - 33 كيلو من الفطر الطازج , الهامش الكبير لكمية الانتاج تعتمد علة عوامل عدة منها : جودة الوسط , دقة الرعاية خلال مختلف المراحل , جودة البذور وعمرها ,
الالمام الكافي بالعملية البيولوجية للنمو .
الفطر الابيض يزرع في غرف مغلقة ومعزولة ومعتمة . كل غرفة تحتوي على صف واحد او صفين من الرفوف وبعدة طبقات " حسب ارتفاع السقف " , المسافة بين الرفوف لا تقل عن 55 سم - 60 سم . طول وعرض الرفوف يعتمد على مساحة الغرف الانتاجية , ولكن حسب تجربتنا افضل قياس هو 6 متر عرض و12 متر طول وبذالك تكون مقاس كل رف 140 سم عرض وطول 10 متر .

انواع الوسط :
الوسط المباع في المعامل المتخصصة على ثلاث انواع :
1- وسط مخمر ومعقم
2- وسط مخمر ومعقم وملقح .
3- وسط مخمرو معقم وملقح وبذور نامية " مغطى بالميسيليوم بالكامل " .

الاول : حالما يصل يجب تلقيحه بالبذور بتجانس وخلط جيد , مع وضع حبات من البذور على السطح بين الواحدة والاخرى حوالي 5 – 8 سم .

الثاني : اذا كان الوسط فلت يوضع مباشرة على الرفوف ويرصف بشكل خفيف جدا لان كثافة الوسط يجب ان تسمح بتبادل الغازات , حيث غاز الامونيا وثاني اوكسيد الكاربون وغيرها من الغازات يجب ان تخرج ويحل محلها هواء نقي , كما ان السماكة يجب ان تكون متجانسة ومتساوية وسطح الوسط يجب ان يكون مرصوص بخفة ومستوي تماما , ثم يغطى كامل الوسط بالورق غير المطبوع .
في الآونة الاخيرة صممت مكائن خاصة لرصف الوسط على الرفوف بشكل آلي دون ان تمسه الايدي البشرية لمنع التلوث .
واذا كان الوسط معبا باكياس خاصة , توزع الاكياس على الرفوف بشكل صفوف وبسماكة ارتفاع لا تزيد عن 20 سم , كل كيس عادة لا ياخذ مساحة اكبر من 35 سم * 35 سم وبارتفاع 20 سم .

الثالث : في هذه الحالة يصل الوسط الى موقع الانناج مخمر ومعقم وملقح والبذور نامية والميسيليوم يغطي كامل الوسط , حالما يصل الوسط الى الموقع والبذور نامية والميسيليوم نامي يغطي كامل سطح الوسط , يغطي كامل الوسط " بتربة الغطاء " , يصل الوسط الى الموقع على طريقتين :

1- يكون معبا في اكياس خاصة " يتراوح وزن الكيس الواحد 15 – 20 كغم من الوسط " , في هذه الحالة توضع الاكياس على الرفوف وتغطى بطبقة الغطاء " طبقة من الترب معقمة ومشبعة بالماء "

2- يكون الوسط غير معبأة " فلت " حيث تفرش على الرفوف بسماكة متساوية ومتجانسة ومستوية السطح ثم ترص قليلا ثم تغطى بتربة الغطاء بسماكة لا تزيد عن 5 سم .


الفطر الصدفي :
تعتبر زراعة الفطر الصدفي من اسهل انواع الفطر من حيث الزراعة حيث لا يحتاج الى غرف مخصصة
بل كل ما يحتاجه هو البسترة والبذور ورعاية الظروف المناخية المطلوبة للزراعة .
هناك عدد من الملاحظات يجب ان يعرفها هواة زراعة الفطر الصدفي او ما يسمى Oyster , منها :
الأضاءة :
- الضوء في زراعة الفطر الصدفي له علاقة بلون الفطر ويلعب دورا مهما في الاثمار .
قلة الأضاءة او عدمها قد يؤدي الى فشل الاثمار التام .
- الفطر الصدفي بحاجة الى اضاءة غير مباشرة .
- في حال عدم كفاية الأضاءة يصبح لون الفطر مائل الى البياض والرقبة تصبح طويلة نسبيا .
الحرارة :
- الحرارة المطلوبة لانتشار الميسيليوم 25 - 20 درجة مئوية . والحرارة المطلوبة للتحول من النمو الخضري
الى الاثمار يجب ان تكن حوالي 15 درجة مئوية . من المفضل خفض الحرارة للاثمار الى الحد الادنى لان
النمويختلف من سلالة الى اخرى .
- في حال استعمال بلوكات نشارة الخشب الملقحة ولغرض حمايتها من الجفاف والتلوث يجب خفض الحرارة
بواسطة غطاء ولكن مع السماح بدخول ضوء غير مباشر .
التهوية :
- بعد ازالة الغطاء يجب فتح التهوية ل 30 - 40 دقيقة لتبادل الهواء ثم بعد ذالك يجب ترك فتحات الهواء
مفتوحة 4- 5 سم .
- خلال مرحلة البراعم والنمو الاثماري يجب تحسين التهوية , لان النمو الاثماري ربما يتوقف في حال زيادة
نسبة ثاني اوكسيد الكاربون " المنبعثة اصلا من التفاعلات البيولوجية " , كما ان زيادة التهوية ربما تؤدي الى
جفاف وفقدان الماء والرطوبة , لذالك يستحن استعمال مجاري الهواء البلاستيكية لتوزيع الهواء الطازج .

يتبع

Intsar Bashir
15-03-2011, 01:06 AM
امراض الفطر والوقاية منها :

من الخطا الاعتقاد بان منتجي الفطر يجب ان يكون ملما بكيفية استعمال المبيدات الحشرية ومكافحة الامراض فقط , صحيح ان ذالك مهما ولكن العنصر الاهم من كل ذالك
الالمام بطرق واجراءات الوقاية من الأمراض وكيفية تجنب اي نوع من التلوث والاصابة بالامراض , المفتاح الصحيح والأهم لانتاج فطر صحي ذو جودة عالية وخالي من الامراض والتلوث
هو الكومبوست المعقم تعقيما جيدا و منتج حسب الاصول العلمية .
تعتبر الوقاية من الناحية الاقتصادية اهم من معالجة ومكافحة الامراض والآفات لسبب بسيط وهو ان الأكلاف في حال الاصابة اكبر من اكلاف اجراءات الوقاية .في حال الاصابة حينها هناك كلفة
فقدان الانتاج المصاب اضافة الى كلفة المواد المستعملة من ادوية لمكافحة الاصابة اضافة الى كلفة هدر الوقت اضافة الى كلفة ازالة الانتاج المصاب اضافة الى الوقت الضائع في
المعالجة بينما الالتزام باجراءات الوقاية توفر الأكلاف المذكورة وتتضمن الأجراءات التالية :
1- تعقيم كل غرفة انتاج قبل البدء بدورة انتاج جديدة .
2- تغيير فلترات الهواء لكل غرفة قبل بدء انتاج جديد .
3- يجب تعقيم غرف الانتاج من جدران وارضية ورفوف وادوات قبل البدء بتعبئة الغرفة .
4- التاكد من نظافة العاملين البستهم احذيتهم مغطاء الرأس
5- احكام اغلاق الابواب والفتحات بعد الانتهاء من التعبئة .
6- تعقيم تربة الغطاء وكافة اجزاء الغرفة بمحلول 2 % فورمالين ثم اغلاق الغرفة لفترة 6- 10 ساعات . " 2لتر فورمالين تركيز التجاري لكل 100 لتر ماء "
7-تنظيف الغرفة وما في داخلها وما حولها يجب ان يتم بالماء النظيف والامتنا ع بازالة النفايات بالمقشة لان الغبار المتصاعد يساعد على التلوث .
8- ازالة كافة نفايات الغرفة من بقايا الكومبوست وتربة الغطاءباسرع وقت ممكن وفي براميل مغلقة خاصة او دفنها تحت الارض لانها من اسباب التلوث .
9- قبل البدء بدورة جديدة وعند انتهاء القطاف وقبل ازالة الكومبوست المستنفذ يجب يجب تعقيم الغرفة بالبخار لدرجة 70 مئوية ولفترة 8 ساعات .

من الامراض المنتشرة في مزارع الفطر هي التالية :
1- العفن الاخضر Green mould
2- العفن البني Brown mould
3- عفن الكلس الابيض white plaster mould
4- القبعة الزرقاء Ink cap

في حال حصول الامراض المذكورة فانها تدل على ان الكومبوست او تربة الغطاء لم يتم تعقيمهما بشكل جيد او لم يتم تحضيرهما حسب الاصول .
كما يجب ملاحظة في حال الاصابة بالعفن الاخضر يجب تجنب تغطية الكومبوست في مرحلة الحضانة لان من شان ذالك زيادة خطر التلوث .
" سوف يتم لاحقا نشر تفاصيل اخرى عن الامراض المذكورة اعلاه مع ذكر الادوية المطلوبة للمعالجة رغم اننا نؤمن بالاجراءات الوقائية اكثر من العلاج .



الفطر في الهواء :
بعض الهواة يرغب بزراعة الفطر في الهواء الطلق , الفقرة تشرح كيفية زراعة الفطر في الارض دون غرف
ولكن في الظل وبشروط محددة وبمواد خاصة وخلال فصول محددة , هناك اصناف عدة يمكن زراعتها في
الارض ولكن لفترات محدودة وبعض المواقع المعتدلة وليس للاغراض التجارية . هناك بعض السلالات من الفطر
الملون يمكن زراعتها في الارض لاغراض الزينة فقط , هناك المزيد من التفاصيل . للمزيد انقر الفقرة

يتبع

Intsar Bashir
15-03-2011, 01:14 AM
المصدر
معهد ابحاث الفطر الزراعى

ابحاث &استشارات

حميد
15-03-2011, 03:55 AM
جزاكم الله على شرح تقنية الفطر والكماة .

واريد استشارة قلت احسن كماة التي تكون في جدور شجر الزيتون .ففي علمى وحسب ما شهدت في فرنسا .ففرنسا اول بلدينتج احسن اكماة في العالم السوداء المرمرية اي بها خطوط مثل المرمر وصغيرة الحجم ولا توجد الى في جدور البوط الاخضر ويستعملون الشتلات للحصول على هدا النوع باركود حيث يصل قيمتها في فرنسا اكثر 3000 اور للكميلو الواحد وخاصة في راس السنة ((نويل)) لان المطاعم الخاصة بها تستعمله مع اليك الرومي .


ثم اريد استفسار هل كيس الراعي هو من الكماة ام من الفطريات ؟

وفي انتظار جوابكم اشكركم على المموضوع الهادف والمميز. على المعلومات الجديدة في هدا المنتدى .

إكليل الغار
15-03-2011, 09:30 AM
كل الشكر لك و لجهودك الطيبة مشرفتنا انتصار
لي عودة بإذن الله لقراءة الموضوع
بوركت .

Intsar Bashir
15-03-2011, 10:55 AM
الاخ الكريم

حميد

السلام عليكم ورحمة الله

كيس الراعى هو نبات حسب علمى

نبات كيس الراعي عشب سنوي وقد يعمر سنتين له أوراق كاملة ومحزرة بشكل ريشي وموضة بشكل ضمة في القاعدة. أوراق الساق صغيرة رمحية الشكل ذات قاعدة لاصقة ( غير معنقة ) على الساق .

الأزهار غير بارزة بيضاء صغيرة وتظهر بشكل عنقود على قمم الأغصان . يصل ارتفاع النبات إلى 50سم . ثمار النبات مثلثة الشكل بشكل قلب مقلوب مما يعطيها اسم العشبة حيث تبدو الثمرة بشكل محفظة قديمة كمحفظة الراعي .

يعرف النبات علمياً باسم Capsella bussa-pastoris .

انتشار النبات وأماكن نموه : ينتشر النبات في المناطق الباردة والجبلية ينمو بكثرة في المزارع والحقول والحدائق .

الأجزاء الطبية المستخدمة من النبات : تستخدم الأغصان المزهرة .

المحتويات الكيمائية : يحتوي كولين واسيتايل كولين وبورسين ودايزومين ومواد عفصية وأحماضا عضوية وقلويدات ومعدن البوتاسيوم والهستامين.



ملاحظة هامة :

حيث ان فطر الكانديدا يحب النمو على هذا النبات فيجب غسله جيداً قبل استخدامه وينصح بعدم استخدام هذا النبات من قبل النساء الحوامل والمرضعات والأطفال دون سن السادسة .

وبارك الله فيك وشكرا للمرور

إكليل الغار
15-03-2011, 10:01 PM
أشكرك أختي انتصار على المعلومات المفيدة و المتكاملة ،بوركت عزيزتي .

هيربل
25-03-2011, 03:45 PM
الله يعطيك االصحه والعافيه استاذة انتصار

egy950
26-09-2011, 06:53 PM
الله يجزاكم الجنه يارب
ويسعدكم ويوفقكم فى طريق الله ورسوله
صلى الله عليه واله وصحبه وسلم